مرحبـا بـك!

مرحباً بكم في منتدى ألمانيا

Login with Facebook

التصنيفات

عيد الميلاد قريب واجمل الاجواء بالمدن الالمانية (قصة الاكليل)
  • مع اقتراب شهر كانون الأوّل، واقتراب عيد الميلاد وما ينطوي عليه من معاني الفرح والإبتهاج، لا بدّ لنا من أن نقف ونتأمّل في الأسابيع الأربعة التي تسبق الخامس والعشرين من كانون الأوّل يوم ميلاد ربّنا ومخلّصنا يسوع المسيح.

    هذه الأسابيع الأربعة تعرف لاهوتيّا وحسب التقويم الكنسي ب “فصل المجيء”. هذا الفصل الّذي يتميّز بروح التوقّع والإشتياق والإستعداد. ففيه توقٌ إلى الإنعتاق من العبوديّة في هذا العالم المظلم وفيه صرخات هؤلاء الّذين عانوا من الظلم في عالمٍ مغموس بظلام الخطيّة والضلال. وفيه رجاءُ الخلاص بواسطة الإله الّذي سمع صراخهم فأحبّهم و شملهم برحمته الواسعة فحرّرهم وخلّصهم لأنّه هكذا أحبّ الله العالم حتّى بذل ابنه الوحيد كي لا يهلك كلّ من يؤمن به، بل تكون له الحياة الأبديّة.
    خلال هذا الفصل ، نضع إكليل المجيء وفيه خمسة شمعات نضيء شمعة كلّ يوم أحد أثناء خدمة العبادة ومن أحد إلى أحد ومع إضاءة كلّ شمعة ننتظر بشوق يوم ميلاد ملك الملوك والمسيّا المنتَظر رئيس السلام والحق والعدالة لجميع الناس. وبإضاءة الشمعة الخامسة نصل إلى الخامس والعشرين من ك1 يوم الميلاد المجيد.
    ما هو إكليل المجيء وما هي معانيه ورموزه؟

    تعود أصول “إكليل المجيء” إلى ممارسات شعوب أوروبا الشماليّة قبل المسيحيّة في أيام الإنقلاب الشمسي المظلمة في شهري تشرين الثاني وكانون الأول فكانوا ينتظرون عودة الشمس بإضاءة الشموع وإشعال النيران ليطردوا كآبة النهارات القصيرة وظلمات الليالي الطويلة في فصل الشتاء.

    في القرون الوسطى احتفظ المسيحيون برموز النور والنار واصبحت جزءًا من تقاليدهم. أمّا في القرن السادس عشر أخذت هذه التقاليد معانٍ مسيحيّة دينيّة وأصبح النور رمزًا دينيًا لفصل المجيء في المنازل والبيوت.
    ويقال ان اول مرة استعمل “إكليل المجيء” من طرف امرأة من مدينة همبورغ لكثرة سؤال الأطفال “متى يأتي عيد الميلاد”؟ فصنعت إكليل صغير وفيه أربع شمعات حمراء على مسافات متساوية تضاء كلّ منها أيام الأحاد الربعة لفصل المجيء، وفي الوسط شمعة بيضاء تضاء يوم الميلاد. وأخذ الكاثوليك هذا التقليد عام 1920 وعام 1930 امتدّ إلى أميركا الشماليّة.
    واصبح هذا التقليد كل سنة ويتفننوا باشكال والوان زاهية جميلة.
    وبالتالي“إكليل المجيء” الماني الأصل
    images (1).jpg
    276 x 183 - 14K