مرحبـا بـك!

مرحباً بكم في منتدى ألمانيا

Login with Facebook

التصنيفات

في هذه المشاركة

وسائل منع الحمل المستقبلية أكثر أمانا وبآثار جانبية أقل


  • ربما تكون حبوب منع الحمل والواقي الذكري من أقدم الوسائل التي تم تطويرها لتحديد النسل، إلا أن لهذه الوسائل بدائل حديثة، تتميز بأنها آمنة أكثر وأضرارها الجانبية أقل.
    Symbolbild Samenspende


    image



    حبوب منع الحمل والواقي الذكري هي من أكثر وسائل منع الحمل استخداما في العالم، ورغم ذلك يعتبر البعض أن الواقي الذكري ليس عمليا، بينما يرى آخرون أن لحبوب منع الحمل آثارا جانبية خطيرة على الهرمونات كما أنها وسيلة غير آمنة تماما.

    ومؤخرا انتشرت وسائل منع حمل جديدة منافسة للوسائل التقليدية، نستعرض أربع وسائل منها، ما زالت ربما غير معروفة لدى الكثيرات.



    1- سلسلة النحاس:

    لاتزال السلسلة النحاسية غير معروفة كثيرا، كوسيلة لمنع الحمل. وهي عبارة عن أسطوانة صغيرة مصنوعة من النحاس يتم تثبيتها في الرحم على عكس اللوالب المعروفة،

    ما يمنع من إنزلاقها ويجعلها وسيلة آمنة لمنع الحمل، وتناسب السلسلة النحاسية الشابات والأمهات المرضعات، ولكن أخصائي الأمراض النسائية يحذرن اللواتي يعانين من حساسية ضد النحاس من استعمال هذه الوسيلة وفقا لموقع "دي أر دي إي" الألماني.



    2- التعقيم الأنبوبي:

    تجهل الكثيرات هذه الوسيلة وهي وسيلة تناسب للنساء اللواتي لم يعد لديهن رغبة بالحمل نهائيا، وهي وسيلة مختلفة إذ يتم من خلالها ربط قناة فالوب التي تصل المبيض بالرحم لدى المرأة باستخدام جهاز Essure.

    وجدير بالذكر أن هذه الطريقة لا تصبح فعّالة سوى بعد مدة قد تصل إلى ثلاثة اشهر،

    إذ تعتمد على رد فعل الجسم على عملية الزرع، ووفقا لموقع "فاميلين بلانونغ" الألماني، فإن هذه الطريقة تلائم فقط العائلات التي لم تعد ترغب بالإنجاب.




    3- ألياف "النانو":

    يعمل علماء أمريكيون في جامعة واشنطن على تطوير وسيلة جديدة لمنع الحمل، إذا قاموا بإنتاج نسيج دقيقا من الألياف بحجم النانو يمنع مرور الحيوانات المنوية ،

    ويتميز هذا النسيج بقدرته على التحلل داخل الجسم خلال بضعة أيام. ويهدف العلماء من هذه الوسيلة الجديدة إلى تطوير وسيلة تساعد على الوقاية من نقل الأمراض الجنسية.


    4- حبوب منع الحمل للرجال:

    يسعى الباحثون ومنذ مدة إلى تطوير حبوب منع الحمل للرجال، وحتى الآن فشلت جميع المحاولات كانت آخرها محاولة قامت بها منظمة الصحة العالمية،

    وذلك من خلال تطوير عقار يؤخذ على شكل "حقنة" ولمرة واحدة، وحينما يرغب الرجل بعودة قدرته على إنجاب الأطفال يُعطى حقنة من نوع آخر متى أراد.


    وتقوم فكرة العقار على تشكيل مادة دبقة في الأقنية التي تسير فيها النطاف وتمنع مرورها وخروجها مع السائل المنوي،

    إلا أنه ثبت وجود آثار جانبية لهذا العقار، ما دفع لعدم طرحه في الأسواق، وليبقى بذلك الواقي الذاكري هو وسيلة الرجال الوحيدة لمنع الحمل.



    image
    43242.jpg
    700 x 394 - 33K
    21121.jpg
    460 x 259 - 12K
  • بالضبط الواقي الذكري هو الافضل بالنسبة لهذه المنتجات المذكوره
  • لكن ايضا الواقي الذكري له عيوبه @yasser23
  • الحياه اصبحت معقده بحيث كثره الامراض @rezki
  • Mirna الرجل المتضرر الاكبر من عيوب الواقي الذكري
  • برآي انه الواقي الذكري هوه اكثر طريقة عمليه وبآيجابيات معقوله حتى هذا الوقت @yasser23
  • Mirna ,,,nimar
    طبعا هو وسيلة ممتازة,,لكن كما تعلمون انه يوجد هناك الكثير من انواع الواقي الذكري بعضها فيه مادة قاتله للحيوانات المنوية حتى لا تذهب هذه الحيوانات الى المراة ويحدث الحمل وهذا النوع من الواقي الذكري تحديدا له تأثيرات على الجهاز التناسلي للذكر ويسبب امراض والتهابات عديده,,هناك انواع من الواقي الذكري لاتحتوي على هذه المادة وهي صحية وجيدة ,,لكن من لايعرف هذه الانواع ربما يستعمل النوع المذكور وتسبب له بالامراض,وهنا الضرر ينتقل للمرأة ايظاً....
    وهناك انواع اخرى هي التي تصنعها شركات ليست مخولة رسميا والذي يصنع من مواد بلاستيكيه والتي بدورها تسبب امراض سرطانيه والتهابات.

    بالمناسبة فأن من ايجابيات الواقي الذكري فأنه ليس هناك فرق كثير عند استعماله او عدم استعماله من ناحيه النشوه والاحساس بألمرأة ,,صحيح لايضاهي الجنس الطبيعي لكنه لايختلف كثيرا
  • الواقي رخيص ويمكن التحكم به دون فحوصات تحسس أو آثار جانبية على الهرمونات ويصبح القرار في الحمل لحظي إضافة لتقليله من نقل الأمراض القابلة للعدوى نسبيا